التخطي إلى المحتوى

اعلنت يديعوت أحرونوت الصحيفة الاسرائيلية الشهيرة، اليوم الخميس، ان مسؤول كبير في المخابرات الاسرائيلية و يشغل منصب قائد وحدة العمليات الخاصة، قرر الاستقاله من مهامه، و ذلك بعد ان وصلت اليه اخبار حول نية القوات المسلحة الاسرائيلية باستبداله بمن كان يشغل المنصب قبله.

و اوردت الصحيفة في بيانها عن المسؤول الاسرائيلي، و الذي تحفظت عن كتابة اسمه و اكتفت باول حرف فقط و رتبته، و هو اللواء ج، ان المسؤول اكتشف منذ عده اشهر نية اقالته عن طريق ما تداول اعلاميا و اخبر أفيف كوخافي قائد هيئة الاركان، انه قرر الاستقالة من منصبة في اغسطس، و لم يضع في اعتباره اذا كانت القوات المسلحة ستجد بديلا له ام لا.

و اوضحت الصحيفة ان القيادات بالجيش وافقت علي الاستقاله، و سيتم الاعلان عنها خلال ايام، و اشارت ان القيادات تحاول اقناع اللواء أ، المسؤول السابق لوحدة العمليات الخاصة، ان يعود الي منصبه الذي تولاه في عامي 2015 و 2016، و لكن حتي الان لم يتم اعلان موافقته.

يذكر ان المسؤول المستقيل، انه تولي في السابق وحدة الاستطلاع ماتكال، و هي نخبة من القوات الخاصة بالقوات المسلحة الاسرائيلية، و انه ظل في الخدمة لمدة 30 عاما شارك فيها في كبري مهمات الجيش الاسرائيلي، و يعتبر من القيادات الكبيرة في الوسط العسكري.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *