التخطي إلى المحتوى

استقبل اليوم الجمعة الملك لويس فيليب ليوبولد ماري ملك دولة بلجيكا المخبرين الاتحاديين يوهان غاندي لانوتي وديدييه رايندرز واللذان استطاعا أن يقوما بما طلب منهما بتقديم تقريرا مؤقتا خاص برصد كل ما يهدد البلاد .

وبحسب ما قاله القصر الملكي عن هذه الزيارة فإن الملك فليب ملك دولة بلجيكا قام بتكليف كلا من ديدييه رايندرز وفاندي لانوت في الثلاثين من شهر مايو الماضي باعداد التقرير الخاص، وذلك لخبرتهما الكبيرة ومعرفتهما بسياسة البلاد.

وقد طلب منهما القيام بمهمة خاصة إعلامية لتحديد الشروط والإمكانات اللازمة لتشكيل حكومة فيدرالية وتحديد مختلف التحديات التي تواجهها البلاد ، مع البقاء الدائم على الاتصال مع المجتمعيين والإقليميين .

كما أن الملك فيليب ينتظر تقريرا جديدا من ديدييه رايندرز وفاندي لانوت كما أشار البيان الصادر من القصر الملكي البلجيكي وذلك في التاسع والعشرين  من شهر يوليو الحالي، ومن المنتظر أن يجدي ما طلبه الملك نفعا حيث سيساهم هذا التقرير كثيرا في معرفة أخبار البلاد بشكل كبير.