التخطي إلى المحتوى

قامت ماريا زاخاروفا المتحدثة الروسية باسم وزارة الخارجية في روس بتجديد تحذيرها من سيناريو استخدام القوة العسكرية ومخاطره ضد دولة إيران من قبل موسكو حيث أن الأجواء بين طهران وواشنطن غاية في التوتر والتصاعد والجو المشحون بالانفعالات .

حيث قالت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية في تصريحات لها أمس الثلاثاء الموافق السادس عشر من شهر يوليو لإذاعة كومسومولسكايا برافدا أنه بات من السهل التنبؤ بأي نتائج تجاه طهران من شأنها أن تؤدي إلى كوارق في المنطقة في النهاية حيث أن استخدام القوة ضدها يعتبر دقا لناقوص الخطر حيث أنها شاهدت هي وغيرها أمثالا متتالية عدة على هذا خلال السنوات العشر الأخيرة الماضية حيث لم تتجاوز المنطقة حتى الآن تبعات الأحداث في اليمن وليبيا وسوريا حيث أن كل ما يؤديه استخدام القوة العسكرية ضد طهران من شأنه أن يفتعل انهيارا حقيقيا في المنطقة .

ولم يجد المجتمع الدولي حتى الآن كما أشارت ماريا زاخاروفا طريقة تعيد الأمن والاستقرار إلى المنطقة مرة أخرى حيث تفزع الجميع جولة التصعيد مثل منظمة الأمم المتحدة والدول الكبرى فمنطقة الشرق الأوسط تعد بكل الأحداث التي لاحقتها فزاعة لهؤلاء الكبار .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *