التخطي إلى المحتوى

تصدرت تركيا اعلي قائمة الدول التي تمارس انتهاكات لحقوق الانسان مع شعبها، و ذلك بعد زيادة نسبة الممارسات لاعمال انتهاك حقوق الانسان الي 20% منذ العام الماضي.

و اعلنت المحكمة الاوروبية لحقوق الانسان احصائيات للعام القضائي الماضي 2018، تفيد بان تركيا خالفت المادة العاشرة، الخاصة بحقوق الحرية الفكرية و اكفال حق التعبير عن الرأي، ضمن الاتفاقية الاوروبية لحماية حقوق الانسان، و قد تم التصريح بان هناك اكثر من 40 دعوة قضائية ضد تركيا بهذا الشأنز

و صرح هيثم الشرابي الباحث الحقوقي، ان الانقلاب الفاشل الذي قام في السابق بتركيا اعطي للرئيس التركي رجب طيب اردوغان المبرر الذي يستند عليه للقيام باصدار قرارات منافية تماما لحقوق الانسان، مما ادي لزيادة معدلات قضايا انتهاك حقوق الانسان، مشيرا ان تركيا تتصدر قائمة انتهاك حقوق الانسان بسبب رئيسها اردوغان.

و قال شرابي ان اردوغان اعتقل الالاف من الاعلاميين و الصحفيين، و قام باغلاق الصحف المعارضة له، كما قام بالتحقيق مع مسؤولين الجمعيات الخيرية التابعة لفتح الله جولن و اغلاقها.

و تابع الباحث الحقوقي، بعد هذه الانتهاكات التي قام بها اردوغان في حق الاعلام التركي، اعتقل ايضا الكثيرمن قادة القوات المسلحة التركية، و هذا ما ساعد في تصدر تركيا لقائمة انتهاكات حقوق الانسان، و اكد ان الاتحاد الاوروبي يقوم بدراسة هذه الانتهاكات.

و قالت مديرة المركز المصري للدراسات التركية داليا زيادة، ان اردوغان قام بتحويل تركيا لدولة ديكتاتورية، و يري العالم ان الوضع في تركيا يزداد سوءا بسبب قرارات اردوغان.