التخطي إلى المحتوى

شهدت جنازة والدة الفنانة يسرا بالامس، حضور كبير من نجوم الفن العربي، و حرصوا جميعا علي مساندة يسرا بحضورهم الي الجنازة بمسجد السيدة نفيسه، لانهاء مراسم الصلاة علي الجثمان.

و صورت عدسات الصحفيين الكثير من المشاهد المؤلمة اهمها انهيار الفنانة يسرا بعد وصولها للمسجد، و لم تتمالك اعصابها طوال فترة الجنازة، و كانت بجانبها الاعلامية المصرية بوسي شلبي، حيث كانت ممسكة بها طيلة الوقت و لم تتركها.

و من ابرز الاحداث، حضور الفنانة التونسية هند صبري مرتدية الاسدال، لتستطيع المشاركة في الصلاة علي الجثمان، كما احضرت مصليتها الخاصة للصلاة بها.

و حرص الفنان عمرو يوسف علي حمل نعش والدة يسرا، حيث اسرع بعد انتهاء الصلاة ليحمل النعش من المسجد الي سيارة نقل الجثمان.

و اصرت الفنانة يسرا علي مرافقة نعش والدتها في سيارة نقل الجثمان، حيث ركبت السيارة بعد الانتهاء من الصلاة مباشرة، و رافقها عدد من صديقاتها.

و حضر ايضا نقيب الممثلين اشرف زكي، و عدد كبير من اعضاء نقابة المهن التمثيلية، كما حرص الفنان خالد الصاوي علي حضور الجنازة من البداية.

و من الشخصيات الهامة التي حضرت بمسجد السيدة نفيسة لتوديع جثمان والدة يسرا، كان هناك الرئيس السابق لاتحاد الاذاعة و التليفزيون المهندس اسامة الشيخ.

و من اهم اصدقاء يسرا في الوسط و الذين اهتموا بالحضور،المخرجة ايناس الدغيدي، و المنتج جمال العدل، و الفنانة القديرة رجاء الجداوي، ميرفت امين، و الهام شاهين، و ايضا من المرات القليلة التي ظهر فيها زوج يسرا المهندس خالد سليم نجل صالح سليم الرئيس السابق للنادي الاهلي.