التخطي إلى المحتوى

قال فتح الرحمن سعيد رئيس لجنة التحقيقات بفض اعتصام السودان، اليوم السبت، ان هناك بعض افراد الامن المكلفين بعملية فض الاعتصام، خرقوا القوانين و قاموا باطلاق الرصاص الحي علي المعتصمين، و احدهم امر بجلدهم.

و اعلن سعيد رئيس اللجنه، ان هناك ما يقرب من 65 مصابا باحداث فض الاعتصام، و اكد ان منطقة كولومبيا السودانية خرجت بها مظاهرات قامت باعمال تخريبية و مخالفة للقانون،و ان هناك عناصر اجرامية تخللت داخل الاعتصام و قامت بتلك الاعمال التخريبية.

و اشار ان التحقيقات تجري بمعايير القوانين الدولية، و البحث الاستقصائي اساس نتائج التحقيقات.

و اضاف سعيد ان اللجنة حصلت علي اولي الخطط التي وضعت لفض اعتصام منطقة كولومبيا، و تم الحصول ايضا علي 29 مستند تفيد التقارير الفنية حول ساحة الاعتصام و منطقة كولومبيا.

و اعتمدت لجنة التحقيقات في اعلان نتائجها حول عدد المصابين و الوفيات علي تقارير المستشفيات و المشارح المسؤولة عن ضحايا فض الاعتصام، كما تم الاستماع ل 60 شاهدا حول ما حدث اثناء عملية فض الاعتصام.

و قام احد الشهود باعطاء سي دي للجنة، يوضح تفاصيل جديدة في منطقتي الاعتصام و كولومبيا.

و استلم عبدالله احمد عبدالله النائب العام للمجلس العسكري السوداني الاحد الماضي، تقرير اللجنة حول التحقيقات و النتائج عن احداث فض اعتصام القيادة العامة.

يذكر ان حاليا يشهد الشارع السوداني حالة من الغضب مطالبين بالعدالة و القصاص لحق الضحايا.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *