التخطي إلى المحتوى

اقدمت عناصر مجهولة الهوية صباح اليوم الثلاثاء، على تفجير انبوب نفط خام على مقربة من مفرق بمديرية رضوم الواقعة في محافظة شبوة الواقعة جنوبي الشرق اليمني.

ونقلت مصادر محلية وشهود عيان أن عناصر مجهولة اقدمت على تفجير انبوب النفط في منطقة رضوم، مشيرة الى أن الأنبوب النفطي يقوم بنقل النفط من حقل العقلة الى منطقة عياذ بمديرية جرذان، من ثم عبر انبوب النفط من عياذ الى النشمية بمديرية رضوم بطوليبلغ 330 كيلو متراً.

وتقدر الكمية التي يقوم الإنبوب بتصديرها كل يوم ما بين 15 ألفاً الى 17 ألفا برميل من النفط يومياً في محافظة شبوة، حسبما قال أحد المصادر الرسمية في وزارة النفط اليمنية.

وحتى الأن، لم توجه أصابع الإتهام لأي جهة معينة في تورطها في عملية تفجير انبوب النفط بشبوة.

جدير باذكر أنه وفي أواخر العام الماضي 2018 ، عاد إنتاج وتصدير النفط من جديد في محافظة شبوة اليمنية، بعد سنوات من توقف الشركات النفطية العاملة في المحافظة، بسبب الأزمة والحرب التي تشهدها البلاد.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *