اخبار

قتل ابنه لأنه متحولا جنسيا

ذكرت الشبكة الروسية سبوتنيك نقلا عن موقع الحرة أن هناك أبا يسمى أورانجزيب أكبر قام بقتل ابنه أفتاب أورانجزيب المتحول جنسيا في باكستان بإقيم خيبر في بختونخوا وذلك بعد أن قامت الشرطة الباكستانية بأخذ تعهد من الأب ألا يقوم بأذية ابنه الذي يبلغ من العمر التاسع عشر عاما.

ويعرف كذلك الشاب المقتول باسم مايا حيث أنه كان يقيم مع أصحابه قبل أن يأتي الأب ليأخذه ويعيده إلى المنزل لكن الأصدقاء طلبوا من الأب أن يكتب تعهدا لدى الشرطة بألا يؤذي ابنه .

وكان أصحاب مايا قلقين كل القلق من رجوعها للمنزل من أن يلحق بها الأب أية أذية وبالفعل تم العثور على جثة مايا مخترقها الرصاص في ناشويرا مسقط رأسه على ضفة النهر وعلى الفور تم إلقاء القبض على الأب.

واعترفت المحكمة الباكستانية عام 2009 م بالمتحولين جنسيا في بطاقات الهوية باسم الجنس الثالث وتم وقف عنف الشرطة تجاههم من قبل دعوة القضاء الباكستاني لذلك ، حيث منحت المحكمة العليا في باكستان عام 2012 م الحقوق الكاملة المتحولين جنسيا مثل منحهم حق التصويت ومنحهم الحق في الميراث كذلك .

الوسوم

هيام جمال

كاتب ومحرر صحفي يكتب في صحيفة المرصد الإعلامي الحر الالكترونية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق