إيران : ولى زمن الالتزام بالاتفاق من جانب واحد

ذكرت العديد من التقارير الإعلامية ان ما قامت به إيران تجاه مجموعة من دول قوى العالم الكبرى من خلال ابرام اتفاق نووي عام 2015 نص على أن لا تتجاوز طهران الحد المسموح به من تخصيب اليورانيوم وهو الثلاثة والسبع وستون من مائة في المائة كما أن لا يتجاوز الاحتياطي عن مائتين واثنين وثمانية من عشرة كيلوغرامات.

الا ان إيران لم تلتزم بالقواعد التي اتفقت عليها في الاتفاق النووي، وتجاوز الحد المسموح المحدد لها من تخصيب اليورانيوم حتى وصل إلى أربعة ونصف في المائة .

بالاضافة الى ذلك تجاوز مخزون طهران من اليورانيوم ما تم تحديده بالاتفاق،  وأصبح الآن مائتين وثلاثة عشر ونصف كيلو جرام .

وتقوم الوكالة الذرية للطاقة النووية اليوم الأربعاء الموافق العاشر من شهر يوليو باجتماع مغلق لمناقشة آخر التطورات حول التجاوز الايراني ، حيث اعلنت طهران صراحة قائلة “لقد ولى زمن التنفيذ من قبل جانب واحد”، وبهذا الشكل تكون الدولة الإيرانية وضعت نفسها في مأزق سياسي كبير امام عدة دول كبرى وعليها أن تجد الحل.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.