اخبار

الجيش الاسرائيلي يعلق على قتل ناشط قسامي بأنه “سوء فهم”

علق الناطق بلسان الجيش الاسرائيلي السيد افيخاي ادرعي، حول مقتل عنصر قسامي من الضبط الميداني التابع لحماس على حدود غزة برصاص الجيش الاسرائيلي بأنه “سوء فهم”.

وقال ادرعي في تغريده له عبر حسابه على تويتر “في الصباح رصدت قوة عسكرية إسرائيلية عددا من الفلسطينيين في منطقة السياج شمال قطاع غزة، واتضح من التحقيق الأولي أن ناشطا في قوة “الضبط الميداني” التابعة لحماس وصل للمنطقة في أعقاب تحرك فلسطينيين بمحاذاته، ولاحقا شخصت القوة الناشط كمخرب مسلح وقامت بإطلاق النار نتيجة سوء فهم”،

وأكد ادرعي انه سيتم العمل على فتح تحقيق في الحادث.

واستشهد اليوم الخميس، محمود احمد صبري الأدهم البالغ من العمر 28 عاماً، وذلك بعد ساعات من اصابته بجروح جراء اصابته بأعيرة نارية اطلقتها قوات الجيش الاسرائيلي شرقي بيت حانون شمال القطاع.

وكانت القوات الاسرائيلية قد اطلقت نيرانها على مجموعة من الضبط الميداني التابع لحركة حماس المسيطرة على قطاع غزة، ما ادى لاصابة احد العناصر ليلقى حتفه بعدها، كما اطلق الجيش الاسرائيلي النيران على نقطة اخرى للضبط الميداني ايضاً شرقي رفح جنوبي القطاع دون انباء عن وقوع اصابات.

ونعت كتائب الشهيد عز الدين القسام الجناح العسكرية لحركة حماس الشهيد الأدهم، مؤكدة أنه كان احد افراد قوة “حماة الثغور”، مشيرة الى ان قوات الاحتلال تعمدت اطلاق النار عليه اثناء تأديته واجبه.

وأضافت القسام في بيان لها “نحن نجري تقييما لهذه الجريمة، ونؤكد أنها لن تمر مرور الكرام”.

الوسوم

عمر احمد

كاتب ومحرر صحفي يكتب في صحيفة المرصد الإعلامي الحر الالكترونية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق