مصر وروسيا في معاهدة هي الأولى من نوعها في تاريخ البلدين

مصر وروسيا في معاهدة هي الأولى من نوعها في تاريخ البلدين

قدم فلاديمير بوتين رئيس روسيا معاهدة حول التعاون الاستراتيجي والشراكة الشاملة بين روسيا ومصر للبرلمان الروسي الدوما ليتم التصديق بالموافقة عليها .

وهذه المعاهدة التي قام بوتين بتقديمها ستمتد لمدة عشر سنوات بحسب ما اعلنه البرلمان الروسي في منشوره ، حيث أفادت القناة الروسية “روسيا اليوم” أنه تم توقيع هذه الاتفاقية من قبل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في السابع عشر من شهر أكتوبر من عام 2018 م في المدينة الروسية سوتشي .

وسوف يلتزم الطرفان وفق الاتفاقية على القيام بزيارة للبلدين على الأقل واحدة على مستوى الدول متبادلة في القاهرة وموسكو .

كما سيتم بشكل منتظم تنظيم حوار سياسي على مدار العام حوالي مرتين ليشمل مشاركات بالتناوب بين وزراء خارجية البلدين بالإضافة إلى تسهيل كل ما يتعلق بالاتصالات بين البرلمانين الروسي والمصري وكذلك يتم عقد مشاورات بين اثنين من وزراء الدفاع والخارجية من كلا البلدين .

كما أن هذه المعاهدة تنص على التعاون التقني والعلمي والاقتصادي بين البلدين بالإضافة إلى عقد اللجنة المصرية الروسية لاجتماعات سنوية مشتركة للتجارة وكذلك بين البلدين يتم تعاون مجلس الأعمال .

كما تتعهد كلا من مصر وروسيا بالمساعدة في المعاهدة لتهيئة الظروف للاستثمار الفعال والتجارة الحرة والاهتمام بقطاع الطاقة ومشاريع البنية التحتية .

كما تعد هذه هي المعاهدة الأولي من نوعها بين البلدين حيث يتم تطوير التعاون بينهما في المجالين العسكري التقني والعسكري لمدة عشر سنوات .

عن هيام جمال

كاتب ومحرر صحفي يكتب في صحيفة المرصد الإعلامي الحر الالكترونية.