الهند وروسيا يتفقان على شراء المعدات والأسلحة العسكرية بالعملة الوطنية

اتفقت كلا من الدولة الهندية والدولية الروسية على أن يتم اعتماد عملة دولتيهما في صفقات أسلحة بدلا من الدولار الأمريكي حيث تقدر الصفقات بالمليارات وذلك ليتجنب كلا منهما ما ينشأ من مخاطر العقوبات الأمريكية.

وسائل إعلامية عدة ذكرت اليوم الإثنين الموافق الخامس عشر من شهر يوليو إمكانية قيام دولة الهند بموجب هذا القرار أن تقوم بسداد أول دفعة من ثمن سفينتين حربيتين روسيتين كما أن الهند ستسدد مع روسيا عقودا عسكرية بالروبية والروبل بموجب ما توصلت إليه الدولتين من اتفاق مع بنكيهما المركزيان .

ومن المعروف كذلك أن دولة روسيا تعد ثاني أكبر دولة بعد الولايات المتحدة الأمريكية مصدر للمعدات والأسلحة العسكرية في كل أنحاء العالم حيث أن صادراتها تشكل حوالي ثماني وخمسين في المائة من واردات جنوب آسيا وذلك من عام 2014م وحتى العام الماضي 2018 م .

كما تضغط الولايات المتحدة الأمريكية على دولة الهند لتقوم بإلغاء صفقة لشراء منظومة الدفاع الجوي الروسية إس أربعمائة والتي تقدر بأكثر من خمسة مليارات دولار أمريكي حيث أنه من المقرر أن تقوم روسيا عام 2020 م بتوريدها .

وأعلن يوري بوريسوف رئيس وزراء روسيا في نهاية العام الماضي اتفاق بلاده مع بعض مستوردي المعدات والأسلحة العسكرية في روسيا على أن يتم تسديد الصفقة بعيدا عن الدولار وبالعملة الوطنية حيث قطعت مؤسسة صادرات السلاح الروسي روسوبورون إيكسبورت شوطا كبيرا في هذا الأمر .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.