اخبار

أردوغان و القبض على القادة العسكريين

تركيا هى حديث وسائل الإعلام فى الوقت الحالى على الساحة العالمية الإعلامية حيث إنتشرت مؤخراً صوراً لحكومة الرئيس التركى رجب طيب أردوغان بمحاولة الإنقلاب العسكرى فى الذكرى الثالثة له و تظهر الصور بعض القيادات العسكرية الذىن تم إلقاء القبض عليهم بتهمة المشاركة فى الإنقلاب العسكرى و أنهم تابعين إلى حركة الإنقلاب المزعومة.

تم إلتقاط هذه الصور للرئيس التركى أردوغان مع ستة من القادة العسكريين المقربين بداخل قصر الرئاسة التركية بأنقرة و كذلك الحارس الشخصي له. وهؤلاء القادة قام أردوغان بأصدار قرار بالقبض عليهم برغم التواجد المستمر بجانبة بقصر الرئاسة و إطاعة أوامره فى كل شئ .

هل هؤلاء القادة تم القبض عليهم بهذه التهمة وهى الإنقلاب العسكرى على أردوغان حقيقياً أم كاذباً ؟ هذا أحد الأسئلة التى تم توجيهها إلى الرئيس التركي كذلك لماذا أنتظروا الذهاب إلى مرمريس للقيام بالإنقلاب وليس القيام به فى أنقرة و لماذا أيضا أنتظروا التخلص منه ؟

فى الواقع قام أردوغان بذلك خوفاً من إفتضاح الأمر الذى أخفاه عنهم و عن الدولة من التحالف مع الإسلاميين .

الوسوم

هيام جمال

كاتب ومحرر صحفي يكتب في صحيفة المرصد الإعلامي الحر الالكترونية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق