الآلاف يتظاهرون لرحيل ريكاردو روسيلو حاكم بوريتوريكو

انتشرت المظاهرات في مختلف أنحاء بوريتوريكو مطالبة باستقالة ريكاردو روسيلو حاكم البلاد ، حيث طالب بذلك آلاف المتظاهرين بسبب ما يواجهه من اتهامات كثيرة متعلقة برسائل تمييزية ضد المثليين والمرأة كما تستهدف ريكي مارتن اامغنا الشهير بالإضافة إلى ما يواجهه الحاكم من اتهامات فساد .

بالإضافة إلى ما أثير من جدل حول ما كشفه مركز الصحافة الاستقصائية من مضمون دردشة بين اثنين عشر مسؤولا من المحليين وحاكم بورتوريكو ريكاردو روسيلو بخصوص الجدل الحاد على الجزيرة التابعة للولايات المتحدة والواقعة على بحر الكاريبي كما كان هؤلاء المسؤولين يسخرون في دردشاتهم على تلجرام من المثليين والمرأة وذلك بحسب ما ذكرته عدة مواقع محلية منها sinfronterastoday و axios .

ولقد كان من ريكاردو روسيلو حاكم بوريتوريكو أن برر رسائلة العنصرية على التلجرام على أنها لم تكن تهدف لشئ وإنما هي تخفيف لضغط العمل ليس إلا .

وحتى الآن ورغم هتافات الآلاف من المواطنين برحيل واستقالة ريكاردو روسيلو البالغ من العمر الأربعين إلا أنه رفض الرضوخ لمطالبهم ولم يقدم استقالته حيث طالب الجميع ريكي بتقديمه الاستقالة رافعين لافتات مكتوب عليها ريكي استقيل وكلمة ريكي هنا اختصارا لريكاردو.

ولقد اضطرت الشرطة المحلية بحسب ما ذكرته لإطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين حيث كان تظاهرهم عنيفا مما أدى إلى اعتقال الكثير منهم .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.