بعد اصرار تركيا علي شراء الصواريخ الروسية … دعوات جديدة لطردها من حلف الناتو

بعد اصرار تركيا علي شراء الصواريخ الروسية … دعوات جديدة لطردها من حلف الناتو

قامت تركيا بشراء الصواريخ الروسية، متجاهلة الاعتراضات و التحذيرات الامريكية و اعضاء حلف الناتو، مما ادي الي ظهور دعوات لطرد تركيا من حلف الناتو، و خاصة بعد التوتر بينها و بين الولايات المتحدة.

و قال تيد غالين الباحث في الدراسات السياسية الخارجية بمعهد كاتو، ان سبب ظهور هذه الدعوات هو الممارسات الاستبدادية للرئيس التركي رجب طيب اردوغان، و تصاعد الغضب ليس فقط علي المستوي المحلي بسبب القرارت السياسية الفاشلة، و لكن ايضا علي المستوي الخارجي بسبب التوترات الخارجية و تصرفات اردوغان الغير موثوق فيها، مما يثير قلق حلف الناتو.

و تابع غالين، من الصعب ان يثق حلف الناتو في وجود شريك مثل تركيا بعد كل ما يحدث فيها، و لقد ظهر عدم الثقة في تركيا من الجانب الامريكي بعد قرارها بطرد تركيا من برنامج تصنيع المقاتلات، و بالطبع تصرفات اردوغان و قيامه باعمال القمع بشكل استبدادي يحرج حلف الناتو امام المجتمع الدولي.

و اشار غالين ان واشنطن ما زالت مترددة بشان موافقتها علي قرار طرد تركيا من حلف الناتو، و قطع العلاقات الامريكية التركية، فان واشنطن تعرف اهمية تركيا بالنسبة لحلف الناتو، و لكنها الان متشككة اذا ما كانت تركيا ما زالت قادرة علي القيام بهذا الدور، و قال: في رأيي ان علي الولايات المتحدة و حلف الناتو ان ينفصلا عن تركيا.

عن يارا وهبه

كاتب ومحرر صحفي يكتب في صحيفة المرصد الإعلامي الحر الالكترونية.