تكنولوجيا

منظمة العفو الدولية تطالب اسرائيل باتخاذ اجراءات ضد اختراق “واتس أب”

طالبت منظمة العفو الدولية حكومة دولة اسرائيل لضمان محاسبة مجموعة (إن.إس.أو) الإسرائيلية والتي ارتبط برنامجها للتجسس باختراق تطبيق واتس اب واستهداف جماعات محددة معنية بالعمل في مجال حقوق الانسان.

وتقدمت المنظمة الدولية بطلب رسمي لاسرائيل تطالب فيه الغاء التصدير الخاص بمجموعة (إن.إس.أو)، وأبلغت وكالة رويترز ان الأمر يعود للحكومة الاسرائيلية في اتخاذ اي موقف او اجراء اشد من سحب الترخيث الخاص بالتصدير والتي تسببت في “انتهاكات حقوق الانسان”.

من جهتها رفضت وزارة الدفاع الإسرائيلية التعقيب على الخبر.

وقال واتس اب، احد تطبيقات شركة فيسبوك العالمية، ان انتهاكاً امنياً حدث في تطبيق المحادثات، قد يكون استهدف جماعات لها اهتمامات بمجال حقوق الانسان.

وقالت مديرة مؤسسة الكترونيك فرونتير ايفا غالبيرين، وهي المؤسسة المختصة بمجال أمن الانتر نت وتتخذ من سان فرانسيسكو مقراً لها، ان واتس اب ابغلت عدة جماعات تعمل في مجال حقوق الانسان ان البرنامج التجسسي المستخدم هو من تطوير شركة “ان اس او” الاسرائيلية، في حيث قال احد الأشخاص المطلعين على حادثة الإختراق، ان البرنامج خاص بتلك المجموعة الإسرائيلية.

الوسوم

عمر احمد

كاتب ومحرر صحفي يكتب في صحيفة المرصد الإعلامي الحر الالكترونية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق